القائمة الرئيسية

الصفحات

أخبار الاخبار

5 حقائق مذهلة عن طبيعة حياة الجراد

5 حقائق مذهلة عن طبيعة حياة الجراد

حياة الجراد فهو يعد سلاحا فتاكا في تدمير المحاصيل الزراعية، فهي تهاجر بالملايين في أسراب كثيفة وتلتهم كل ما تجده أمامها من نباتات، مخلفة بذلك الكثير من الأضرار للبشرية. من الجدير بالذكر أن الجراد لديه أرجل خلفية ذات سرعة خارقة، حتى أنها تقفز لمسافات أطول من جسمها بعشرين مرة.


معلومات عن حياة الجراد

ينتمي الجراد إلى طائفة الحشرات التي تتبع شعبة مفصليات الأرجل، وهي من رتبة مستقيمات الأجنحة واسمها العلمي هو Acrididea.

يوجد من الجراد ما يقارب 20 ألف نوع حول العالم، يبلغ متوسط عمر الجراد 10 أسابيع، كما أن حجمها يتراوح ما بين 0.5 إلى 3 بوصات ويصل وزنها إلى 0.07 أونصة.

دورة حياة الجراد

يخضع الجراد للتحول المباشر، حيث لا توجد مرحلة خادرة وتتشابه الأطوار كثيرا مع الجراد البالغ. تمر جميع أنواع الجراد بثلاث مراحل رئيسية وهي البيض والحورية والكبار.

تطلق أنثى الجراد البيض الذي يصبح مخصبا، ثم تضعه في التربة على عمق 4 بوصات تحت سطح الأرض على شكل مجموعات لا تقل عن خمسين بيضة.

يفقس بيض الجراد بعد حوالي أسبوعين ويتحول إلى  الحوريات، بعد شهرين من الفقس يمر الجراد بخمس مراحل تسمى instars.
 تستغرق أجساد الجراد حوالي 7 أيام لتنهض وتصبح قادرة على الطيران، بعد عدة أشهر يصبح الجراد جاهزا للتزاوج وتبدأ الأنثى في وضع البيض.


أنواع الجراد


  • الجراد الأسترالي.
  • الجراد الأحمر ويستوطن شرق إفريقيا.
  • الجراد المصري.
  • الجراد الصحراوي وينتشر في صحراء إفريقيا وشبه الجزيرة العربية وجنوب غرب آسيا.
  • الجراد البني ويتواجد في جنوب إفريقيا.
  • الجراد الشرقي الأسيوي.
  • جراد الأشجار ويوجد في بلاد حوض البحر المتوسط.
  • الجراد المغربي.
  • الجراد الجبلي الصخري ويوجد في أمريكا الشمالية.


أضرار الجراد

تدمر أسراب الجراد كافة المحاصيل وتتسبب في أضرار زراعية جسيمة، مما ينتج عنه مشاكل تهدد البشرية مثل المجاعة.
يهدد وباء الجراد الصحراوي سبل العيش لعشرات البشر حول العالم، حيث يمكن لكل جرادة أن تأكل وزنها من النباتات يوميا ولهذا نجد السرب الواحد يستطيع التهام 423 مليون رطل من النباتات في اليوم الواحد.

تختلف أضرار الجراد وفقا لحجمه والمدة الزمنية التي يقضيها في الأرض الزراعية، و تتغذى أسراب الجراد على الأزهار والبذور والثمار وأوراق الأشجار وصولا إلى البراعم.

أماكن تواجد الجراد

يوجد الجراد المهاجر في المراعي في جميع أنحاء افريقيا ويوجد في جزر الهند الشرقية وأستراليا، كما تجده أيضا في نيوزيلاند.
يسكن الجراد الصحراوي الأراضي العشبية الجافة وصحراء إفريقيا، كما يتسبب الجراد المغربي بأضرار نباتية واسعة في منطقة البحر الأبيض المتوسط.

يوجد العديد من الأنواع في أمريكا الوسطى والجنوبية، ويتواجد أيضا أنواع أخرى على سفوح جبال روكي، والبراري في كندا والولايات المتحدة في أعداد تأتي على الأخضر واليابس وتسمى الطاعون.

مكافحة الجراد

  • رش المناطق الزراعية بالمبيدات عبر الطائرات.
  • حفر الخنادق لاصطياد الحوريات.
  • استخدام جرافات هوبر وهي الشاشات التي تسبب سقوط الجراد في ماء يحتوي على كيروسين.
  • تدمير كتل البيض التي تم زرعها عن طريق حرقها في الخنادق المخصصة لذلك.
  • استخدام زيوت يتم رشها من الطائرات يطلق عليها اسم فطر الميتاريزيوم، حيث يخترق جسم الحشرة ويقتلها في غضون 12 يوم على الأكثر.


حقائق مذهلة عن الجراد


  • تدفع الأمطار الغزيرة بيض الجراد إلى الفقس.
  • للجراد فك مسنن يتحرك من جانب إلى آخر.
  • شوهد الجراد على جدران المقابر المصرية القديمة.
  • عندما ينفد الطعام يتحول الجراد إلى أكلة لحوم البشر.
  • يمكن أن يصل أعداد السرب الواحد من الجراد إلى 80 مليون جرادة.
هل اعجبك الموضوع :

تعليقات